التشخيص النووي للأورام لأول مرة في دبي

2017-01-11

أكد الدكتور عبد الرحمن الجسمي، المدير التنفيذي لمستشفى دبي، أن هيئة الصحة في دبي، بصدد تدشين مركز متخصص لتشخيص الأورام في مستشفى دبي وعلاجها، وهو في مراحل إنشائه الأخيرة، وستتسلّمه في فبراير/‏شباط، والتدشين قريباً.


وقال: سيستقبل المركز المتخصص الجديد كل حالات السرطان، وهو في مبنى منفصل عن مستشفى دبي وبميزانية ضخمة، ويضم أجهزة متطورة وأطباء متخصصين، وسيزود المركز بجهاز الإشعاع النووي الذي يعدّ الأول من نوعه في دبي، ويستفاد منه في أمراض العظام والأعصاب ولكن التركيز سيكون بالدرجة الأولى على أمراض السرطان. مشيراً إلى أن المركز الجديد سيستقبل 8 حالات في اليوم، وفي الشهر أكثر من 200 حالة.


وأضاف: من ضمن الإجراءات التشخيصية التي يحتاج إليها مريض السرطان وغير متوافرة في هيئة التشخيص النووي، وسيتوافر في المركز الجديد، أجهزة تكشف مدى انتشار الورم في الجسم، ومن ضمنها في الطب النووي، وهو البت سيتي، وهي مواد إشعاعية تدخل في جسم المريض وتتجمع في أماكن وجود السرطان، وتعطي تشخيصاً أدق عن مدى انتشار المرض، ولم يكن هذا الجهاز موجوداً سوى في بعض الدول، ثم بدأت المراكز الطبية المتقدمة في الدولة بإحضاره إليها، ونحن أول مركز في دبي يحضر الجهاز.


وأشار إلى أن مستشفى دبي يتميز بالتركيز على تخصصات غير متوافرة في معظم المستشفيات، منها تشخيص الأورام وعلاجها، وبات هدفاً استراتيجياً للهيئة الاهتمام بنوعية الخدمات المقدمة لمرضى السرطان، بتوفير العلاجات بأحدث الطرق.

 

المصدر

Text Alignment: 
Right
Text Alignment Ar: 
Right
Web design Web design Jordan Foresite تطوير المواقع الإلكترونية الأردن